النظام يتجه لتنظيم استفتاء شعبي .. ووزراء في القصر لبحث الموضوع (خاص)

اثنين, 03/20/2017 - 19:59

أفادت مصادر متطابقة بأن الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز يتجه إلى تنظيم استفتاء شعبي من أجل تمرير التعديلات الدستورية من خلال الاستفتاء الشعبي، بعد فشل مقترح تمريرها عبر مؤتمر برلماني.

وتفيد المصادر بأن الرئيس أجرى اليوم مشاورات موسعة مع قادة المعارضة المحاورة وبعض رموز "الأغلبية الرئاسية" حول الموضوع واتفق الجميع على المسار الجديد لإزاحة مجلس الشيوخ، وتمرير التعديلات الدستورية المنبثقة عن الحوار الأخير من خلال استفتاء شعبي يتم تنظيمه في غضون ثلاثة أشهر.

ويستند النظام في هذا التوجه على المادة: 38 من الدستور الموريتاني، والتي تمنح الرئيس الحق في أن يستشير الشعب عن طريق الاستفتاء في كل القضايا الوطنية الشائكة باعتباره هو "مصدر السلطة".

وفي سياق متصل فقد تم مساء اليوم الاثنين استدعاء عدد من الوزراء في الحكومة الحالية للتباحث معهم حول المسار الجديد ومن بينهم وزير الداخلية أحمد ولد عبد الله، ووزير الخارجية إسلكو ولد أحمد إزيد بيه، ووزير الاقتصاد والمالية المختار ولد اجاي.